مسلمو امريكا يخشون تسلل المخبرين الى دور عبادتهم

مسلمو امريكا يخشون تسلل المخبرين الى دور عبادتهم

19/01/2010

ديترويت ـ يو بي اي: أعرب قادة الجاليات الإسلامية في الولايات المتحدة عن قلقهم من استخدام مكتب التحقيقات الفدرالية (اف بي آي) في البلاد مخبرين للتسلل إلى دور عبادتهم.
وذكرت صحيفة ‘ديترويت نيوز’ أن قادة الجالية الإسلامية يشكون من أن مخبراً يعرف باسم ‘جبريل’ لعب دوراً اساسياً في قضية مقتل إمام مسجد مدينة ديترويت لقمان أمين عبدالله في مواجهات مع الشرطة في تشرين الأول/أكتوبر الماضي. وأضافت الصحيفة أن المدعين الامريكيين يسعون للحصول على أمر قضائي لإبقاء هوية ثلاثة مخبرين مجهولة، في وقت حثّ فيه النائب الامريكي عن ولاية ميتشيغن جون كونيرز واشنطن على مراجعة قضية استخدام المخبرين في دور العبادة.
وأشار المدافعون عن المسلمين إلى وجود مشكلة متزايدة في ما يتعلق بالاستخدام غير الملائم للمخبرين، وقد اتهموا ‘جبريل’ بإغراء عبد الله وإيصاله إلى الموت في حادث إطلاق النار، في حين تتهمه الشرطة بالتورط في قضية نقل بضاعة مسروقة.
وقال العميل الخاص أندرو أرينا، المسؤول عن مكتب التحقيقات الفدرالية في ديترويت ‘من دون توقع أو سبب، لا يمكننا أن نرسل مخبرين إلى مؤسسات دينية لنرى ما الذي يجري فحسب’، مشيراً إلى أن ذلك ‘غير قانوني’.
غير أنه أشار إلى أنه في حال كان بعض الأشخاص متورطين بنشاط جرمي، ويحاولون الاختباء خلف مؤسسات دينية، ‘فلن يمرّ ذلك’.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s